إستفتــاء

انتظر...

مع حفظة القرآن
  • أمل يتجدد 10: سلامة الهنائية

    أتممت حفظ القرآن الكريم بتوفيق من الله تعالى ، احفظ من القرآن وفق المقررلي من الحفظ مثلا في المرحلة التأسيسية س...التفاصيل

  • أمل يتجدد 9: أم محمد الراشدية

    مع القرآن الكريم وجدت الراحة والطمأنينة والتوفيق والحمدلله رب العالمين. - أحس براحة وسعادة لأني ...التفاصيل

  • أمل يتجدد 8: صبرية الرحبي

    رحلتي مع القران بدأت عندما كنت بصف الثاني عشر ..حيث كنت أحفظ سورة البقرة وآل عمران وجزء عم وبعض السور المتفرقة ..ك...التفاصيل

  • أمل يتجدد 7: - خصيبة السعيدي من صحم

    - بركات القرآن الكريم لا تعد ولا تحصى، يكفي أن الله يحفظك بحفظك للقرآن ، غير الأشياء المادية والأهم...التفاصيل

  • أمل يتجدد 6: - موزة بنت خميس بن حميد الهنائية

    - والله رحلتي في حفظ القرآن الكريم كانت بالنسبة لي من أحلى وأجمل الرحلات التي عر...التفاصيل

محــاور و لقـاءات
  • الخليلي: نجد فيما عزي للنبي من كتب السيرة أشياء لا يمكن أن تمثل خلقـــــــه الرفيع الذي دلّ عليه القرآن

    دعا سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة إلى الاستهداء بالقرآن الكريم في معرفة السيرة النبوية، فمما نجد فيما عزي إليه من كتب السيرة بعض الأشياء التي لا يمكن أن تكون تمثل خلق النبي صلى الله عليه وسلم الرفيع الذي دلّ عليه القرآن الكريم. كما دعا سماحته إلى أن يغربل التاريخ فإذا غربل هذا التاريخ وأخذت الزبدة منه فإننا يمكن أن نستفيد من هذه الزبدة وبناء على...التفاصيل

  • سيف الهادي: برنامج أهل الذكر تجاوز المحلية إلى العالمية

    الإعلامي والمذيع التلفزيوني سيف الهادي عرفناه من خلال تقديم...التفاصيل

  • الرئيس التنفيذي لقناة الاستقامة الفضائية: ننشر الإسلام الصافي البعيد عن الطائفية والمذهبية

    يترقب المشاهدون والمتابعون في السلطنة انطلاق بث قناة الاستقامة العمانية الخاصة في شهر رمضان الذي يقترب من الحلول وسط تساؤلات عديدة ينتظر المتابعون الإجابة عنها خصوصا ما يتعلق باختيار اسم القناة وأهدافها وما الجديد الذي ستقدمه. "أثير" التقت الاستاذ خالد العيسري الرئيس التنفيذي لقناة الاستقامة العمانية وأجرت معه حوارا موسعا عن القناة وأهدافها وجديدها وخططها ال...التفاصيل

  • اللقاء التلفزيوني الذي أجرته قناة «الميادين» مع سماحة الشيخ الخليلي حول أوضاع الأمة

    أوضح سماحة الشيخ أهمية الحديث عن قضية توحد المسلمين ولملمة شتاتهم، واصفا إياها بأنها قضية «تشغل كل عاقل وتؤرق كل من في قلبه إيمان»، مؤكدا على أن هذا التشتت وهذا التشرذم وهذا العداء، وهذا التنافر بين الأمة، جعل بأس الأمة شديدا بينها، وصدق عليها حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم «يوشك أن تتداعى عليكم الأمم، كما تتداعى الأكلة على قصعتها، قالوا أمن قلة يا رسول الله، قال لا، إنكم كثير ولكنكم غثاء كغثاء السيل».وأضاف سماحته: إن الأمة بحاجة إلى من يخرجها من هذه الغثائية، ولا ريب أن الله سبحانه وتعالى خلق الإنسان مدنيا بطبعه، اجتماعيا بفطرته، فهو لا يستقل بمصالحه عن بني جنسه ولا يستقل بأعماله عن بني جنسه، فكل عمل يعمله الإنسان لا بد من أن يشاركه فيه غ...التفاصيل

  • اللجنة الدولية لأخلاقيات البيولوجيا تقر مبادئها بجامعة السلطان قابوس أهمها: العدالة والإحسان ودفع الضرر

    فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي: علينا تسخير أخلاقيات ديننا في العلوم والبحوث العلمية أكد فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي مساعد المفتي العام للسلطنة أن اللجنة الدولية لأخلاقيات البيولوجيا التي عقدت مؤخرا ندوتها العالمية في جامعة السلطان قابوس وضعت اطارا خلقيا عاما فيه جملة من المبادئ أهمها الاستقلال والعدالة والاحسان ودفع الضرر.. مشيرا إلى أن تلك المبادئ مقررة وموجودة في الاعلا...التفاصيل

بحــث
التــرتيب
عرض #
اسم السائل : م . س . ل
إني أجد في نفسي الرغبة لتعلم العلوم الشرعية ولكن ..
اسم المجيب : عبدالله بن سعيد القنوبي

لسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شخص يعمل في القطاع الخاص من الساعة 6:30 صباحاً وإلى 6مساءاً يجد في نفسه الرغبة لتعلم العلوم الشرعية (تعلم ذاتي وذالك بسبب عدم تفرغي من الشركة التي أعمل بها) بدأ عدة مرات دون جدوى، بدأ بعد صلاة المغرب بالقراءة لكن شعر بالإرهاق.

 يريد حلاً لهذه المشكلة (ما هي الأوقات؟ وماهي الكتب التي أبدأ بها،علماً بأنه مبتدئ)

  وجزاكم الله خيرا

-------------------------------------

الحـــل:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، ووفقكم الله لكل خير..

لا شك بأن التعلم بعد يوم شاق مثقل بالإعمال مرهق صعب وجدواه قليلة، فعليكم بالصباح الباكر بعد صلاة الفجر مباشرة خذ ساعة أو نصف ساعة على أقل تقدير يوميا، وسيجعل الله فيها البركة بشرط أن لا تسهر وإنما عليكم بالنوم الباكر.

 

استغل أيضاً أوقات الإجازات والمناسبات وهي كثيرة، وحالف العزيمة والمثابرة بعد التوكل على الله، مستعيناً بكل الوسائل الحديثة مقروءة ومسموعة ومرئية لتعينك في تحقيق أمنيتك، وإن وجدت رفيقاً وصاحباً مساعداً تتفقان في نفس الهدف وتسعيان لنفس الغاية فذلك أحسن وأفضل، وأدعى لشحذ الهمة وعدم التكاسل والفتور والانقطاع.

 

يمكن للشخص أن يبدأ من الأسس كحفظ القرآن، وحفظ بعض الأحاديث النبوية وقراءة المختصرات في العلوم الشرعية كغرس الصواب، وكتاب الوضع للشيخ الجناوني، والدلائل للشيخ درويش، ويقرأ في فتاوى سماحة الشيخ الخليلي، وفي العقيدة مختصر النور للمنذري وشرح غاية المراد لسماحة الشيخ الخليلي، وفي السيرة نور اليقين للأستاذ محمد الخضري، وفي الأخلاق قناطر الخيرات للجيطالي، وهكذا يتوسع قليلاً قليلا.

 

بشرط أنه إذا قرأ كتاباً لا ينتقل لغيره حتى يتم الذي قبله، وأثناء القراءة يضع عنده دفتراً وقلماً يدوِّن فيه كل ما يصعب عليه فهمه أو استيعابه ويسأل عنه أهل العلم أولاً بأول، وكذلك يدون ملخصات لأهم المعلومات التي قرأها لأن الكتابة تعين في ترسيخ المعلومة.

 

لا تحتقر القليل فنصف ساعة يوميا كنز ستجد جواهره بعد مدة ان واظبت عليها باستمرار، ناهيك بأيام الإجازات والمناسبات فاستثمرها قدر المستطاع في طلب العلم والمعارف، واسأل الله التوفيق والعون فهو المعين المسدد.

 


أضف سؤال
الإســم
البريـد الإلكترونى
 


انقل الحروف الظاهرة أمامك
السؤال