إستفتــاء

انتظر...

مع حفظة القرآن
  • أمل يتجدد 10: سلامة الهنائية

    أتممت حفظ القرآن الكريم بتوفيق من الله تعالى ، احفظ من القرآن وفق المقررلي من الحفظ مثلا في المرحلة التأسيسية س...التفاصيل

  • أمل يتجدد 9: أم محمد الراشدية

    مع القرآن الكريم وجدت الراحة والطمأنينة والتوفيق والحمدلله رب العالمين. - أحس براحة وسعادة لأني ...التفاصيل

  • أمل يتجدد 8: صبرية الرحبي

    رحلتي مع القران بدأت عندما كنت بصف الثاني عشر ..حيث كنت أحفظ سورة البقرة وآل عمران وجزء عم وبعض السور المتفرقة ..ك...التفاصيل

  • أمل يتجدد 7: - خصيبة السعيدي من صحم

    - بركات القرآن الكريم لا تعد ولا تحصى، يكفي أن الله يحفظك بحفظك للقرآن ، غير الأشياء المادية والأهم...التفاصيل

  • أمل يتجدد 6: - موزة بنت خميس بن حميد الهنائية

    - والله رحلتي في حفظ القرآن الكريم كانت بالنسبة لي من أحلى وأجمل الرحلات التي عر...التفاصيل

محــاور و لقـاءات
  • الخليلي: نجد فيما عزي للنبي من كتب السيرة أشياء لا يمكن أن تمثل خلقـــــــه الرفيع الذي دلّ عليه القرآن

    دعا سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة إلى الاستهداء بالقرآن الكريم في معرفة السيرة النبوية، فمما نجد فيما عزي إليه من كتب السيرة بعض الأشياء التي لا يمكن أن تكون تمثل خلق النبي صلى الله عليه وسلم الرفيع الذي دلّ عليه القرآن الكريم. كما دعا سماحته إلى أن يغربل التاريخ فإذا غربل هذا التاريخ وأخذت الزبدة منه فإننا يمكن أن نستفيد من هذه الزبدة وبناء على...التفاصيل

  • سيف الهادي: برنامج أهل الذكر تجاوز المحلية إلى العالمية

    الإعلامي والمذيع التلفزيوني سيف الهادي عرفناه من خلال تقديم...التفاصيل

  • الرئيس التنفيذي لقناة الاستقامة الفضائية: ننشر الإسلام الصافي البعيد عن الطائفية والمذهبية

    يترقب المشاهدون والمتابعون في السلطنة انطلاق بث قناة الاستقامة العمانية الخاصة في شهر رمضان الذي يقترب من الحلول وسط تساؤلات عديدة ينتظر المتابعون الإجابة عنها خصوصا ما يتعلق باختيار اسم القناة وأهدافها وما الجديد الذي ستقدمه. "أثير" التقت الاستاذ خالد العيسري الرئيس التنفيذي لقناة الاستقامة العمانية وأجرت معه حوارا موسعا عن القناة وأهدافها وجديدها وخططها ال...التفاصيل

  • اللقاء التلفزيوني الذي أجرته قناة «الميادين» مع سماحة الشيخ الخليلي حول أوضاع الأمة

    أوضح سماحة الشيخ أهمية الحديث عن قضية توحد المسلمين ولملمة شتاتهم، واصفا إياها بأنها قضية «تشغل كل عاقل وتؤرق كل من في قلبه إيمان»، مؤكدا على أن هذا التشتت وهذا التشرذم وهذا العداء، وهذا التنافر بين الأمة، جعل بأس الأمة شديدا بينها، وصدق عليها حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم «يوشك أن تتداعى عليكم الأمم، كما تتداعى الأكلة على قصعتها، قالوا أمن قلة يا رسول الله، قال لا، إنكم كثير ولكنكم غثاء كغثاء السيل».وأضاف سماحته: إن الأمة بحاجة إلى من يخرجها من هذه الغثائية، ولا ريب أن الله سبحانه وتعالى خلق الإنسان مدنيا بطبعه، اجتماعيا بفطرته، فهو لا يستقل بمصالحه عن بني جنسه ولا يستقل بأعماله عن بني جنسه، فكل عمل يعمله الإنسان لا بد من أن يشاركه فيه غ...التفاصيل

  • اللجنة الدولية لأخلاقيات البيولوجيا تقر مبادئها بجامعة السلطان قابوس أهمها: العدالة والإحسان ودفع الضرر

    فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي: علينا تسخير أخلاقيات ديننا في العلوم والبحوث العلمية أكد فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي مساعد المفتي العام للسلطنة أن اللجنة الدولية لأخلاقيات البيولوجيا التي عقدت مؤخرا ندوتها العالمية في جامعة السلطان قابوس وضعت اطارا خلقيا عاما فيه جملة من المبادئ أهمها الاستقلال والعدالة والاحسان ودفع الضرر.. مشيرا إلى أن تلك المبادئ مقررة وموجودة في الاعلا...التفاصيل

إعداد: أم عبدالله التمتمية

نتحدث اليوم عن امرأة لها شأن عظيم إنها سعاد بنت سعيد بن سيف المعمرية (1415هجريا) عالمة جليلة وداعية مثابرة من اهل زنجبار ترجع اصولها الى عمان غرس الله في قلبها حب العلم والسعي في طلبه وتحصيله فسافرت الى مصر مع اسرتها التي كانت انذاك عامرة بطلبة العلم الاباضيين من المشرق والمغرب وحققت ما كانت تصبو إليه فنالت قدرا كبيرا من العلم والمعرفة ثم اقترنت بالشيخ المجاهد ابي اسحاق اطفيش سنة 1371/1951م وعاشت معه قرابة الخمسة عشر عاما واصلت خلالها مسيرتها العلمية في مدرستها الثانية على يد زوجها الشيخ واستطاعت خلال تلك الفترة ان تستقي من فيض علمه وتؤهل نفسها لان تكون داعية إلى سبيل ربها بالحكمة والموعظة الحسنة.

لم تنجب السيدة سعاد من زوجها الشيخ ابي اسحاق

كان لها دور كبير في توعية نساء عصرها عن طريق الاجتماع بهن والقاء الدروس والمواعظ عليهن والامامة بهن في صلاة التراويح وتشرفت بصحبة زوجها الى الحج في عام 1382هجريا وبعد وفاة الشيخ ابي اسحاق لم تتزوج بعده وكان ابو اسحاق يجلها وكثير ما ينعتها بـ "السيدة العمانية" في كتاباته.

عادت بعد ذلك إلى موطنها زنجبار وكان لها دور كبير في الدعوة حيث كثفت نشاطها الدعوي في الجانب النسوي هنالك ثم انتقلت إلى بلدة ممباسه الكينية للغرض نفسه وتركت إثر واضح في نساء افريقية وفي السنوات الاخيرة من عمرها الحافل بالجد والمثابرة سافرت إلى عمان لتستقر بها مع اهلها وشاء الله ان تتوفى بها عن عمر يناهز الخمسة وثمانين عاما وصلى عليها الربيع بن ابي اسحاق اطفيش ودفنت بعمان.

هكذا نجد ان هذه السيدة الفاضلة قضت حياتها في خدمة دينها حيث سعت لطلبه ولم تكتم ما تعلمت بل رأت انه من الواجب عليها ان تنشره وتفقه به نساء عصرها واستطاعت بتوفيق من الله عز وجل تحقيق هدفها.

المصدر نساء خالدات لسالم البوسعيدي

____________________________________________

جريدة الوطن: الأربعاء  26 رمضان 1433ه / 15 أغسطس 2012م

  أخــر المضاف
الأكثـر مشـاهدة
موضوعــات مماثلة