إستفتــاء

انتظر...

مع حفظة القرآن
  • أمل يتجدد 10: سلامة الهنائية

    أتممت حفظ القرآن الكريم بتوفيق من الله تعالى ، احفظ من القرآن وفق المقررلي من الحفظ مثلا في المرحلة التأسيسية س...التفاصيل

  • أمل يتجدد 9: أم محمد الراشدية

    مع القرآن الكريم وجدت الراحة والطمأنينة والتوفيق والحمدلله رب العالمين. - أحس براحة وسعادة لأني ...التفاصيل

  • أمل يتجدد 8: صبرية الرحبي

    رحلتي مع القران بدأت عندما كنت بصف الثاني عشر ..حيث كنت أحفظ سورة البقرة وآل عمران وجزء عم وبعض السور المتفرقة ..ك...التفاصيل

  • أمل يتجدد 7: - خصيبة السعيدي من صحم

    - بركات القرآن الكريم لا تعد ولا تحصى، يكفي أن الله يحفظك بحفظك للقرآن ، غير الأشياء المادية والأهم...التفاصيل

  • أمل يتجدد 6: - موزة بنت خميس بن حميد الهنائية

    - والله رحلتي في حفظ القرآن الكريم كانت بالنسبة لي من أحلى وأجمل الرحلات التي عر...التفاصيل

محــاور و لقـاءات
  • الخليلي: نجد فيما عزي للنبي من كتب السيرة أشياء لا يمكن أن تمثل خلقـــــــه الرفيع الذي دلّ عليه القرآن

    دعا سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة إلى الاستهداء بالقرآن الكريم في معرفة السيرة النبوية، فمما نجد فيما عزي إليه من كتب السيرة بعض الأشياء التي لا يمكن أن تكون تمثل خلق النبي صلى الله عليه وسلم الرفيع الذي دلّ عليه القرآن الكريم. كما دعا سماحته إلى أن يغربل التاريخ فإذا غربل هذا التاريخ وأخذت الزبدة منه فإننا يمكن أن نستفيد من هذه الزبدة وبناء على...التفاصيل

  • سيف الهادي: برنامج أهل الذكر تجاوز المحلية إلى العالمية

    الإعلامي والمذيع التلفزيوني سيف الهادي عرفناه من خلال تقديم...التفاصيل

  • الرئيس التنفيذي لقناة الاستقامة الفضائية: ننشر الإسلام الصافي البعيد عن الطائفية والمذهبية

    يترقب المشاهدون والمتابعون في السلطنة انطلاق بث قناة الاستقامة العمانية الخاصة في شهر رمضان الذي يقترب من الحلول وسط تساؤلات عديدة ينتظر المتابعون الإجابة عنها خصوصا ما يتعلق باختيار اسم القناة وأهدافها وما الجديد الذي ستقدمه. "أثير" التقت الاستاذ خالد العيسري الرئيس التنفيذي لقناة الاستقامة العمانية وأجرت معه حوارا موسعا عن القناة وأهدافها وجديدها وخططها ال...التفاصيل

  • اللقاء التلفزيوني الذي أجرته قناة «الميادين» مع سماحة الشيخ الخليلي حول أوضاع الأمة

    أوضح سماحة الشيخ أهمية الحديث عن قضية توحد المسلمين ولملمة شتاتهم، واصفا إياها بأنها قضية «تشغل كل عاقل وتؤرق كل من في قلبه إيمان»، مؤكدا على أن هذا التشتت وهذا التشرذم وهذا العداء، وهذا التنافر بين الأمة، جعل بأس الأمة شديدا بينها، وصدق عليها حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم «يوشك أن تتداعى عليكم الأمم، كما تتداعى الأكلة على قصعتها، قالوا أمن قلة يا رسول الله، قال لا، إنكم كثير ولكنكم غثاء كغثاء السيل».وأضاف سماحته: إن الأمة بحاجة إلى من يخرجها من هذه الغثائية، ولا ريب أن الله سبحانه وتعالى خلق الإنسان مدنيا بطبعه، اجتماعيا بفطرته، فهو لا يستقل بمصالحه عن بني جنسه ولا يستقل بأعماله عن بني جنسه، فكل عمل يعمله الإنسان لا بد من أن يشاركه فيه غ...التفاصيل

  • اللجنة الدولية لأخلاقيات البيولوجيا تقر مبادئها بجامعة السلطان قابوس أهمها: العدالة والإحسان ودفع الضرر

    فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي: علينا تسخير أخلاقيات ديننا في العلوم والبحوث العلمية أكد فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي مساعد المفتي العام للسلطنة أن اللجنة الدولية لأخلاقيات البيولوجيا التي عقدت مؤخرا ندوتها العالمية في جامعة السلطان قابوس وضعت اطارا خلقيا عاما فيه جملة من المبادئ أهمها الاستقلال والعدالة والاحسان ودفع الضرر.. مشيرا إلى أن تلك المبادئ مقررة وموجودة في الاعلا...التفاصيل

خواطر رمضانية .. عُشاق رمضان

 

اشتقت لأحبائي واشتاقوا إلي .. فأرسلني ربي لأمة رضيها من بين الأمم .. وتخيرها أمة وسطا ( وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيداً) .. فجعل الإسلام دينها .. ومحمداً صلى الله عليه وسلم نبيها .. والقرآن الكريم كتابها .. فأي فضل بعد هذا الفضل؟ وأي رفعة بعد هذه الرفعة؟!.

 

يا من طال اشتياقه للقياي .. ها قد نزلت ببابك .. يا من دامت خسارته قد جئتك بالتجارة الرابحة .. من لم يربح في هذا الشهر ففي أي وقت يربح ؟! ومن لم يقرب فيه من مولاه فيا ويلاه ويا ويلاه!!

 

وقيل: فيمن ذنبه لا يُغفرُ ** في رمضان فمتى يكفرُ

لأنه شهر به الذنوبُ ** تمحى لمن لربه يتوبُ

 

إنني رمضان ضيافة الله .. جئت بإذن ربي ليحط بي عنكم الأوزار، ويرفع بي الدرجات الكبار.. لقد خصني ربي وكرمني فقال: ( شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن ) .. وخصني لنفسه من بين الأعمال ( كل عمل ابن آدم له إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به ) .. ولخلوف فمه عند ربه أطيب من ريح المسك...

 

من ناله داء الهوى بذنوبه ** فليأتِ من رمضان باب طبيبهِ

فخلوف هذا الصوم يا قوم اعلموا ** أشهى من المسك السحيق وطيبهِ

أو ليس هذا القول قول مليككم ** ( الصوم لي وأن الذي أجزي بهِ )

 

جئت بعد أن تزينت الجنة لطلابها .. واشتاقت لأحبابها .. فأين من يشتاقون إليها؟! وأين من يطيرون بأجنحة الطاعة سراعاً نحوها؟!

 

جئت وقد أغلقت أبواب النار .. فأين الفارون من النار إلى جنة الرضوان؟! ( فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز ).

 

جئت والشيطان مسلسل مغلول .. قد يئس وبئس وأبلس .. لما يرى من عظيم الهبات والرحمات .. بين تالٍ وراكع وساجد وخاشع .. لقد تجافى عن الناس وحثا على رأسه التراب وهو يقول : ( يا ويلي ..! أمِرَ ابن آدم بالسجود فسجد فله الجنة .. وأمرت بالسجود فعصيت فلي النار ).

 

أتيتكم بكنوز الرضوان وفردوس الجنان: صلاة الفريضة في الميزان بسبعين فريضة في الأجر والثواب .. والنافلة بفريضة .. من فطر صائما كانت له عتقا من النار .. من تصدق بصدقة كانت له ظلاً في يوم الأهوال .. فنومه بعد العبادة طاعة .. وذكره سعادة .. وقرآنه مناجاة .... وله فرحتان: فرحة عند فطره بقبول عمله، وفرحة عند لقاء ربه بغفران ذنوبه وعتق رقبته من النار.. وله فوق ذلك باب الريان .. تناديهم ملائكة الرحمن: ( كلوا واشربوا هنيئا بما أسلفتم في الأيام الخالية ).

 

إنني شهر التوبة والأوبة فأين التائبون؟!! إني شهر الزلفى فأين المسارعون؟!! إني شهر الخاشعين والباكين من خشية رب العالمين .. فأين من سكبوا الدموع وأدمنوا الخشوع!!

 

إنني ضيف ويحق للضيف أن يكرم .. ولا أريد منكم إلا أن تعرفوا حقي وتقوموا بواجبي .. وعما قليل راحل فأحط أحمالكم .. فلا تجعلوني بين يدي ربكم شاهداً عليكم .. وصونوني عن ذنوبكم وعصيانكم .. ونوروا أيامي بطاعة ربكم .. أكن لكم في الآخرة شاهداً وشافعا.

 

كم نودي عليك : ( حي على الفلاح ) وأنت خاسر .. كم تُدعى إلى الصلاح وأنت على الفساد مثابر .. كم وصل المحبون إلى ربهم وأنت بقدم البطالة عاثر، هذا زمان الزرع فكن خير زارع .. حتى تجني الثمار اليوانع .. في دار المسك والكافور بجوار قرة العيون .. نبيه المأمون .. والدر المصون .. صاحب اللواء المعقود والحوض المورود .. صلى الله عليه وسلم..

 

إخواني .. من عرف ما يطلب هان عليه كل ما يبذل .. وفي هذا الموسم قد رخص السعر .. من ملك سمعه وبصره ولسانه غفر له .. فمُدَّ إليه يد الاعتذار .. وقم على بابه بالذل والانكسار .. وارفع صحيفة ندمك مرقومة على صفحة خدك بمداد الدموع الغزار ( ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين )..

 

تصل الذنوب إلى الذنوب وترتجي ** دَرَج الجنان بها وفوز العابدِ

ونسيت أن الله أخرج آدماً ** منها إلى الدنيا بذنب واحدِ

 

فقف على الباب باكياً .. ونكس الرأس بالندم شاكيا .. وألح على المولى العظيم داعيا .. فإنه يسمع أنينك قبل حنينك .. وزفراتك قبل كلماتك .. كيف لا وهو القائل ( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ) ..

  أخــر المضاف
بمناسبة استقبال شهر رمضان المبارك شهر الخير والعطاء شهر المغفرة شهر العبادات والاخلاص لله سبحانه وتعالى اتوجه الى جميع المسلمين في مشارق الارض ومغاربها بالتهاني الطيبة راجيا من الله سبحانه وتعالى ان يوفقنا واياهم لصيام هذا الشهر الكريم على النحو الذي يرضيه وان يوفقنا للأوبة اليه وان يوفقنا للتخلص من .. التفاصيل