إستفتــاء

انتظر...

مع حفظة القرآن
  • أمل يتجدد 10: سلامة الهنائية

    أتممت حفظ القرآن الكريم بتوفيق من الله تعالى ، احفظ من القرآن وفق المقررلي من الحفظ مثلا في المرحلة التأسيسية س...التفاصيل

  • أمل يتجدد 9: أم محمد الراشدية

    مع القرآن الكريم وجدت الراحة والطمأنينة والتوفيق والحمدلله رب العالمين. - أحس براحة وسعادة لأني ...التفاصيل

  • أمل يتجدد 8: صبرية الرحبي

    رحلتي مع القران بدأت عندما كنت بصف الثاني عشر ..حيث كنت أحفظ سورة البقرة وآل عمران وجزء عم وبعض السور المتفرقة ..ك...التفاصيل

  • أمل يتجدد 7: - خصيبة السعيدي من صحم

    - بركات القرآن الكريم لا تعد ولا تحصى، يكفي أن الله يحفظك بحفظك للقرآن ، غير الأشياء المادية والأهم...التفاصيل

  • أمل يتجدد 6: - موزة بنت خميس بن حميد الهنائية

    - والله رحلتي في حفظ القرآن الكريم كانت بالنسبة لي من أحلى وأجمل الرحلات التي عر...التفاصيل

محــاور و لقـاءات
  • الخليلي: نجد فيما عزي للنبي من كتب السيرة أشياء لا يمكن أن تمثل خلقـــــــه الرفيع الذي دلّ عليه القرآن

    دعا سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة إلى الاستهداء بالقرآن الكريم في معرفة السيرة النبوية، فمما نجد فيما عزي إليه من كتب السيرة بعض الأشياء التي لا يمكن أن تكون تمثل خلق النبي صلى الله عليه وسلم الرفيع الذي دلّ عليه القرآن الكريم. كما دعا سماحته إلى أن يغربل التاريخ فإذا غربل هذا التاريخ وأخذت الزبدة منه فإننا يمكن أن نستفيد من هذه الزبدة وبناء على...التفاصيل

  • سيف الهادي: برنامج أهل الذكر تجاوز المحلية إلى العالمية

    الإعلامي والمذيع التلفزيوني سيف الهادي عرفناه من خلال تقديم...التفاصيل

  • الرئيس التنفيذي لقناة الاستقامة الفضائية: ننشر الإسلام الصافي البعيد عن الطائفية والمذهبية

    يترقب المشاهدون والمتابعون في السلطنة انطلاق بث قناة الاستقامة العمانية الخاصة في شهر رمضان الذي يقترب من الحلول وسط تساؤلات عديدة ينتظر المتابعون الإجابة عنها خصوصا ما يتعلق باختيار اسم القناة وأهدافها وما الجديد الذي ستقدمه. "أثير" التقت الاستاذ خالد العيسري الرئيس التنفيذي لقناة الاستقامة العمانية وأجرت معه حوارا موسعا عن القناة وأهدافها وجديدها وخططها ال...التفاصيل

  • اللقاء التلفزيوني الذي أجرته قناة «الميادين» مع سماحة الشيخ الخليلي حول أوضاع الأمة

    أوضح سماحة الشيخ أهمية الحديث عن قضية توحد المسلمين ولملمة شتاتهم، واصفا إياها بأنها قضية «تشغل كل عاقل وتؤرق كل من في قلبه إيمان»، مؤكدا على أن هذا التشتت وهذا التشرذم وهذا العداء، وهذا التنافر بين الأمة، جعل بأس الأمة شديدا بينها، وصدق عليها حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم «يوشك أن تتداعى عليكم الأمم، كما تتداعى الأكلة على قصعتها، قالوا أمن قلة يا رسول الله، قال لا، إنكم كثير ولكنكم غثاء كغثاء السيل».وأضاف سماحته: إن الأمة بحاجة إلى من يخرجها من هذه الغثائية، ولا ريب أن الله سبحانه وتعالى خلق الإنسان مدنيا بطبعه، اجتماعيا بفطرته، فهو لا يستقل بمصالحه عن بني جنسه ولا يستقل بأعماله عن بني جنسه، فكل عمل يعمله الإنسان لا بد من أن يشاركه فيه غ...التفاصيل

  • اللجنة الدولية لأخلاقيات البيولوجيا تقر مبادئها بجامعة السلطان قابوس أهمها: العدالة والإحسان ودفع الضرر

    فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي: علينا تسخير أخلاقيات ديننا في العلوم والبحوث العلمية أكد فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي مساعد المفتي العام للسلطنة أن اللجنة الدولية لأخلاقيات البيولوجيا التي عقدت مؤخرا ندوتها العالمية في جامعة السلطان قابوس وضعت اطارا خلقيا عاما فيه جملة من المبادئ أهمها الاستقلال والعدالة والاحسان ودفع الضرر.. مشيرا إلى أن تلك المبادئ مقررة وموجودة في الاعلا...التفاصيل

الموضوع 

( لقاء صحفي مع سماحة الشيخ )

العلاج بالقرآن الكريم.. بين الشرع والطب في سلطنة عُمان

المفتي: يجب تجنب من يدّعي العلم ويخلط بين القرآن الكريم والتمتمات

 

الوقت- مسقط - مصطفى أحمد:

---------------------

القرآن الكريم شفاء للناس، هذا أمر أكده الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز حيث يقول: (وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ وَلاَ يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إَلاَّ خَسَارًا) (الآية 82 من سورة الاسراء). ويشمل العلاج بالقرآن طرقا عدة، منها الرقية الشرعية والأذكار والأدعية والتسبيح والأحجبة الواردة عن أهل العلم الصحيح ومنه ما يكتب ويحمل ومنها ما يكتب ليشرب والى غيره من الوسائل والمسائل الشرعية التي يجب أن تعمل تحت دراية ومعرفة حقة.

 

والعلم وصل إلى مرتبة عالية من التقدم في سبيل علاج الجسد كنقل الاعضاء وزرعها وغيرها من الامور التقنية التي فاقت التوقعات..! ولكن هناك أمر لم يصل إليه الطب الحديث وهو الجانب الروحي، والتي يبحث عنها الطب في سبيل شفاء المرضى ولكن للأسف الشديد التجأ الناس إلى المشعوذين والدجالين وهذا أمرٌ نهى عنه الاسلام لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم (من أتى عرافاً وصدقه لم تقبل منه صلاةً أربعين يوماً).

 

في هذا التحقيق نعرض قضية المعالج بالقرآن وآراء الشرع الطبي فيها خلال طرح اراء ولقاءات مع سماحة الشيخ العلامة أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام لسلطنة عمان و مع بعض المعالجين وكذلك مع الاشخاص الذين عانوا من بعض الامراض وعجز عنها الطب الحديث وشفاهم الله تعالى على يد المعالجين بالقرآن الكريم .

 

في البداية يقول سماحة الشيخ بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة:

إن العلاج بالقرآن الكريم إنما هو تبّركٌ بكلام الله (الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد) ولا ريب أن الله سبحانه وتعالى أودع في كلامه من البركة والخير والرحمة ماهو جدير به وقد وصفه بقوله: (وننزل من القرآن ما هو شفاءُ ورحمةٌ للمؤمنين ولا يزيد الظالمين إلا خسارا).

 

ويقول (لقد جاءتكم بينةٌ من ربكم ورحمة) إلى غير ذلك من الآيات التي تدل على أن القرآن الكريم فيه شفاءُ ورحمة، و صنيع النبي صلى الله عليه وسلم حيث كان عليه أفضل الصلاة والسلام يرقي بالقرآن الكريم، وكان أحياناً يسترقي به بنفسه عند مرضه كان يقرأ المعوذتين، وكذلك كان يرقي به غيره من الناس الذين يصابون بالآلام وغيرها، وأقر الرقي بالفاتحة الشريفة، وأقر أيضاً بقراءة القرآن الكريم في حالات الخوف والاضطرار، فهذه الروايات كلها تدل على مشروعية العلاج بالقرآن الكريم عندما يكون بهذه الطريقة.

 

أما بالنسبة إلى الأعشاب فإن في كل ما خلقه الله سبحانه وتعالى خاصيات والأعشاب نباتات أودع الله سبحانه وتعالى فيها خاصيات متعددةٌ، وجعلها منافع للعباد.

 

* سماحة الشيخ ما هي الضوابط الشرعية للعلاج بالقرآن الكريم؟

القرآن الكريم يعالج بالإخلاص والتقرب به إلى الله سبحانه وتعالى لا بطريق الاستغلال فالذي يستغل القرآن الكريم لمصالحه ويجتذب بذلك أموال الناس إليه لا يعدُ أهلاً لأن يعالج بالقرآن الكريم لأنه اتخذ القرآن الكريم وسيلة للدنيا.

 

* كيف يمكن أن يفرق الشخص العادي بين المعالجين إن كان يتعامل بالقرآن الكريم وهذا يستعين بالطلاسم أو غير ذلك من الأمور غير الجائزة؟

 

- يحكم على الانسان بصنيعه فالذي يقرأ كتاب الله بطهارة ونظافة واخلاص يعرف انه يعالج علاجا صحيحا ليس فيه تدليس، أما الذي يدعي أنه يعلم الغيب أو يستعمل شيئا من الامور الغامضة كأن يخلط بين القرآن الكريم وبين تمتمات لا يعرف لها معنى فهو لاريب يلبس الحق بالباطل ويحاول أن يلبس على الناس أمر دينهم وأمر حياتهم فيجب تجنبه وكذلك بالنسبة الى بعض الاشياء التي هي من مظاهر السحريات أو من دلائل التنجيم كالسؤال عن اسم الشخص أو اسم أمه.

 

* من يقصد هؤلاء المعالجين يُبادر من قبلهم بالقول إن مسببات هذه الاعراض التي يعاني منها هي العين أو السحر أو الحسد أو التلبس بالجان ويوجد هذا الامر هاجساً نفسياً لدى المريض حيث يتصور انه مصاب بمجرد ظهور بعض الاعراض المرضية عليه، كيف تقومون الواقع من خلال هذه الظاهرة؟

 

- الامراض سنة من سنن الله تعالى في الخلق، والدنيا لايمكن ان تخلو من الأمراض وهو نوع من الابتلاء الذي يختبر الله به عباده وهو سبحانه وتعالى الذي أنزل الداء وأنزل الدواء، فالله تعالى يقول فيما يحكيه عن عبده وخليله إبراهيم عليه السلام (وإذا مرضتُ فهو يشفين) والأنبياء وهم صفوة الله تعالى من خلقه كانوا يصابون بالأمراض، فالنبي صلى الله عليه وسلم أصيب بما أصيب به من الاسقام فتداوى ، وقد ابتلى الله أيوب عليه السلام كما يبين ذلك كتاب الله سبحانه وتعالى، فلا يمكن ان يحمل المرض على انه من السحر او من العين أو من غير ذلك، هذا مع إيماننا بأن الله سبحانه وتعالى جعل الحسد مؤثراً، ولذلك شرع لنا أن نستعيذ من شر حاسد إذا حسد، وقد أشار إلى التوقي من الحسد فيما حكاه الله تعالى عن نبيه يعقوب: ( يا بني لا تدخلوا من بابٍ واحد وادخلوا من أبوابٍ متفرقة).

 

فالاستعاذة من الحسد أمر مشروع ولكن لا يعني هذا أن يقال بأن كل مرض وكل مصيبة وكل ما يلم بالإنسان إنما هو من الحسد! أو يقال بأنه من الجن أو يقال بأنه من السحر، و السحر مهما كان لا يمكن أن يؤثر إلا بإذن من الله (وما هم بضارين به من أحدٍ إلا بإذن الله).

 

و لا ريب أن الجن يحسدون البشر كما ان البشر يحسدون بعضهم بعضا، ولكن التأثير الذي يتصوره الناس هو أمرٌ فوق الواقع بكثير، ونحن لا ننكر أن يكون هناك شيئاً من التلبس لكن لا على ما يتصوره الناس فلربما مال أكثرهم إلى أن (الجني يدخل في جسم الإنسي).

 

حقيقة الامر أن الجن قوة روحانية هذه القوة الروحانية لها تأثير من غير دخول في جسم الإنس، فقد يوحي الشيطان إلى الانسان بإيحاءات فيتحدث هذا الإنسان بتأثير الشيطان كما هو معروف، لكن هذا لا يعني انه يدخل في جسمه وإنما هذا تلبس روحاني لا أكثر فإن للشيطان قوة شريرة روحانية، كما أن للملك قوة خيرة روحانية أيضاً.

 

والله سبحانه وتعالى بين كيف كان العباد قبل نزول الحق على النبي صلى الله عليه وسلم فيما يحكيه عن الجن قوله (وأنه كان رجال من الانس يعوذون برجال من الجن فزادوهم رهقا) هذا التعلق بالجن واللجوء إليهم أدى بهم إلى أن يزيدوهم رهقاً وأدى بهم إلى أن يرهقم، فيجب التفطن لذلك، والتفريق بين ما هو ممكن وبين ما هو غير ممكن لذلك.

 

  أخــر المضاف
دعا سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة إلى الاستهداء بالقرآن الكريم في معرفة السيرة النبوية، فمما نجد فيما عزي إليه من كتب السيرة بعض الأشياء التي لا يمكن أن تكون تمثل خلق النبي صلى الله عليه وسلم الرفيع الذي دلّ عليه القرآن الكريم. كما دعا سماحته إلى أن يغربل التاريخ فإذا غربل هذ .. التفاصيل
الإعلامي والمذيع التلفزيوني سيف الهادي عرفناه من خلال تقديمه للبرنامج الديني "اسألوا أهل الذكر" الذي يستضيف من خلاله العلامة الجليل سماحة الشيخ احمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة للإجابة على أسئلة المشاهدين عبر أشهر برنامج تلفزيوني للإفتاء الذي وصل صيته داخل السلطنة وخارجها ، سنتعرف .. التفاصيل
يترقب المشاهدون والمتابعون في السلطنة انطلاق بث قناة الاستقامة العمانية الخاصة في شهر رمضان الذي يقترب من الحلول وسط تساؤلات عديدة ينتظر المتابعون الإجابة عنها خصوصا ما يتعلق باختيار اسم القناة وأهدافها وما الجديد الذي ستقدمه. "أثير" التقت الاستاذ خالد العيسري الرئيس التنفيذي لقناة الاستقا .. التفاصيل
أوضح سماحة الشيخ أهمية الحديث عن قضية توحد المسلمين ولملمة شتاتهم، واصفا إياها بأنها قضية «تشغل كل عاقل وتؤرق كل من في قلبه إيمان»، مؤكدا على أن هذا التشتت وهذا التشرذم وهذا العداء، وهذا التنافر بين الأمة، جعل بأس الأمة شديدا بينها، وصدق عليها حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم «يوش .. التفاصيل
فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي: علينا تسخير أخلاقيات ديننا في العلوم والبحوث العلمية أكد فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي مساعد المفتي العام للسلطنة أن اللجنة الدولية لأخلاقيات البيولوجيا التي عقدت مؤخرا ندوتها العالمية في جامعة السلطان قابوس وضعت اطارا خلقيا عاما فيه جملة من .. التفاصيل