إستفتــاء

انتظر...

مع حفظة القرآن
  • أمل يتجدد 10: سلامة الهنائية

    أتممت حفظ القرآن الكريم بتوفيق من الله تعالى ، احفظ من القرآن وفق المقررلي من الحفظ مثلا في المرحلة التأسيسية س...التفاصيل

  • أمل يتجدد 9: أم محمد الراشدية

    مع القرآن الكريم وجدت الراحة والطمأنينة والتوفيق والحمدلله رب العالمين. - أحس براحة وسعادة لأني ...التفاصيل

  • أمل يتجدد 8: صبرية الرحبي

    رحلتي مع القران بدأت عندما كنت بصف الثاني عشر ..حيث كنت أحفظ سورة البقرة وآل عمران وجزء عم وبعض السور المتفرقة ..ك...التفاصيل

  • أمل يتجدد 7: - خصيبة السعيدي من صحم

    - بركات القرآن الكريم لا تعد ولا تحصى، يكفي أن الله يحفظك بحفظك للقرآن ، غير الأشياء المادية والأهم...التفاصيل

  • أمل يتجدد 6: - موزة بنت خميس بن حميد الهنائية

    - والله رحلتي في حفظ القرآن الكريم كانت بالنسبة لي من أحلى وأجمل الرحلات التي عر...التفاصيل

محــاور و لقـاءات
  • الخليلي: نجد فيما عزي للنبي من كتب السيرة أشياء لا يمكن أن تمثل خلقـــــــه الرفيع الذي دلّ عليه القرآن

    دعا سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة إلى الاستهداء بالقرآن الكريم في معرفة السيرة النبوية، فمما نجد فيما عزي إليه من كتب السيرة بعض الأشياء التي لا يمكن أن تكون تمثل خلق النبي صلى الله عليه وسلم الرفيع الذي دلّ عليه القرآن الكريم. كما دعا سماحته إلى أن يغربل التاريخ فإذا غربل هذا التاريخ وأخذت الزبدة منه فإننا يمكن أن نستفيد من هذه الزبدة وبناء على...التفاصيل

  • سيف الهادي: برنامج أهل الذكر تجاوز المحلية إلى العالمية

    الإعلامي والمذيع التلفزيوني سيف الهادي عرفناه من خلال تقديم...التفاصيل

  • الرئيس التنفيذي لقناة الاستقامة الفضائية: ننشر الإسلام الصافي البعيد عن الطائفية والمذهبية

    يترقب المشاهدون والمتابعون في السلطنة انطلاق بث قناة الاستقامة العمانية الخاصة في شهر رمضان الذي يقترب من الحلول وسط تساؤلات عديدة ينتظر المتابعون الإجابة عنها خصوصا ما يتعلق باختيار اسم القناة وأهدافها وما الجديد الذي ستقدمه. "أثير" التقت الاستاذ خالد العيسري الرئيس التنفيذي لقناة الاستقامة العمانية وأجرت معه حوارا موسعا عن القناة وأهدافها وجديدها وخططها ال...التفاصيل

  • اللقاء التلفزيوني الذي أجرته قناة «الميادين» مع سماحة الشيخ الخليلي حول أوضاع الأمة

    أوضح سماحة الشيخ أهمية الحديث عن قضية توحد المسلمين ولملمة شتاتهم، واصفا إياها بأنها قضية «تشغل كل عاقل وتؤرق كل من في قلبه إيمان»، مؤكدا على أن هذا التشتت وهذا التشرذم وهذا العداء، وهذا التنافر بين الأمة، جعل بأس الأمة شديدا بينها، وصدق عليها حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم «يوشك أن تتداعى عليكم الأمم، كما تتداعى الأكلة على قصعتها، قالوا أمن قلة يا رسول الله، قال لا، إنكم كثير ولكنكم غثاء كغثاء السيل».وأضاف سماحته: إن الأمة بحاجة إلى من يخرجها من هذه الغثائية، ولا ريب أن الله سبحانه وتعالى خلق الإنسان مدنيا بطبعه، اجتماعيا بفطرته، فهو لا يستقل بمصالحه عن بني جنسه ولا يستقل بأعماله عن بني جنسه، فكل عمل يعمله الإنسان لا بد من أن يشاركه فيه غ...التفاصيل

  • اللجنة الدولية لأخلاقيات البيولوجيا تقر مبادئها بجامعة السلطان قابوس أهمها: العدالة والإحسان ودفع الضرر

    فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي: علينا تسخير أخلاقيات ديننا في العلوم والبحوث العلمية أكد فضيلة الشيخ الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي مساعد المفتي العام للسلطنة أن اللجنة الدولية لأخلاقيات البيولوجيا التي عقدت مؤخرا ندوتها العالمية في جامعة السلطان قابوس وضعت اطارا خلقيا عاما فيه جملة من المبادئ أهمها الاستقلال والعدالة والاحسان ودفع الضرر.. مشيرا إلى أن تلك المبادئ مقررة وموجودة في الاعلا...التفاصيل

أمل يتجدد 8: صبرية الرحبي

أمل يتجدد

بسم الله الرحمن الرحيم

" إنه لقرآن كريم. في كتاب مكنون "

القرآن الكريم..

كتاب كريم عظيم ، من تمسك به نجا وفاز، وسار على طريق الهدى والرشاد.

يسرنا ويسعدنا في سلسلة أمل يتجدد استضافة نساء عظيمات ، وفقهن الله ويسر لهن حفظ كتابه الكريم كاملا ليكن نبراسا ومثلا يقتدى به.

ضيفتنا المثابرة للعدد الثامن من سلسلة أمل يتجدد :

أخت مثابرة محبة للخير..

اختارت لها لقب مشرف..

المتحدثة بالقرآن..

صدقت مع الله تعالى فكانت العطايا والهبات التي لا تعد ولا تحصى..

ضيفتنا الكريمة من خريجات الدورة الإبداعية لأبي الفيصل البيماني لحفظ القرآن الكريم في أقل من 100 يوم ، هذه الدورة التي خرجت الكثير والكثير من حفظة كتاب الله تعالى، جزى الله صاحبها خير الجزاء في الدنيا والآخرة.

ضيفتنا الطموحة لها دور كبير في تحفيظ القرآن الكريم للنساء والأطفال..

بارك الله في جهودها وجعل القرآن الكريم ربيع قلبها ونور صدرها..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

-        الأخت الكريمة عرفينا بنفسك؟

-        صبرية الرحبي .

-         حدثينا عن رحلتك في حفظ القرآن الكريم ؟

-        رحلتي مع القران بدأت عندما كنت بصف الثاني عشر ..حيث كنت أحفظ سورة البقرة وآل عمران وجزء عم وبعض السور المتفرقة ..كانت مرحلة بين مد وجزر تارة اندفق بقوة وتارة تراني اكسل دون أي اهتمام ..كنت أتذمر وأشعر بالضجر من هذا الحال أريد الاستقرار مع القرآن ولكن البيئة التي أعيش فيها أشعر أنها شكلت عائق بين صراعات أهليه وعدم الاستقرار ومرضي النفسي وو....دخلت الجامعة زادت مخاوفي لأنني حقا سوف ألتهي بالدراسة  وابتعد عن القرآن ولو أني وضعت نظرة إيجابية واستغلال تواجدي بالسكن لكنت حفظت القرآن كامل ولكن شاءت الأقدار أن أخرج من الجامعة ولم أكمل الدراسة لأبدء مرحلة جديدة وهي التطوع لتعليم  القرآن لكبار السن والأطفال .. ولكن شاء الخالق أن أتوظف وهنا بدأت المرحلة الفعلية ولله الحمد دخلت دورة أبي الفيصل كانت خير معين بعد الله في  الثبات مع القران ..

-        كم تحفظين من القرآن الكريم؟

-        ولله الحمد أحفظ القران كاملا.

-        متى كانت البداية ؟

-        كانت البداية في عام 2011 وانتهت بفضل الله تعالى من خلال الدورة الإبداعية لحفظ القرآن الكريم للشيخ أبي الفيصل البيماني عام 2015م.

-        ما الدافع لذلك ؟

-        دوافع كثيرة:

-        الراحة النفسية التي طالما كنت أرغب بها أن تلامس قلبي ..

-        أن أكون من أهل القران الكريم ..

-        أن أجد الشفاء بين آياته ..

-        الدافع الأعظم أريد صاحب ينير لي قبري..

-        وحشتي وحدتي سأكون فيها أنا فقط وأردت أن يكون القرآن صاحبي... .

-         ما خطتك في الحفظ ؟

-        قبل الانضمام للدورة كنت أحفظ باليوم صفحتين أقرأها في صلاتي وقبل النوم ..كنت ألتحق بمراكز صيفية حتى أحفظ الجديد .. بعد الدورة التزمت بالقوانين وعندما شعرت أن ذاكرتي أكثر من ذلك أصبحت أحفظ أكثر من ست صفحات ..

-        بعد ذلك قررت أن أغير قليلا بالحفظ قبل النوم كنت أشغل السورة التي ممكن أن أحفظها خلال هذا الأسبوع و إذا كانت سور صغيرة أشغلها بشكل متسلسل قبل النوم ووقت العمل  اشتغل  والسورة شغالة  عندما أجد فراغات بسيطة أمسك المصحف وأنا عائدة من العمل في الطريق لا أترك القران ..

-        طريقتي كنت أقرأ الآية المرة الأولى بعد ذلك أحب أن أعرف معنى الآية وتفسيرها والأقوال التي جاءت فيها وسبب نزولها بعد ذلك وأنا أحفظها أتذكرإذا كانت قصة أتخيلها وإذا حكم أتخيل إنني بمجلس ونتناقش هذا الحكم وهكذا ارجع مكررة للآية عدت مرات حتى احفظها وبكامل اليوم أتذكر الآيات وأقرأها إذا نسيت رجعت لها أرى ما الذي نسيته وهكذا.

-        ما الأوقات المفضلة لديك في الحفظ ؟

-         أفضل الأوقات الفجر والله لم أجد أفضل وقت

-        كذلك لهذا الوقت حلاوته إلى الآن بداخلي .

-        ما الأمور المهمة  التي ينبغي مراعاتها في الحفظ برأيك ؟

-        سؤال وجيه جدا وجميل

-        لدي عدت نقاط بهذا الشأن

-        أولا للأطفال من خلال تجربتي في تعليمهم مراعاة قدراتهم الأطفال قدراتهم متفاوتة طبيعة الام ان يتقدم ابنها على البقية وهذا خطأ مع تجعلها لن يكون حفظ جديد مع مراجعة السابق الاهم التأني و الاتقان وعدم الاستعجال ...

-        لكبار السن قد نجد صعوبة بالغة في تحفيظهم وفي كيفية تثبيت حفظهم نطقهم الايات وعدم استعجالهم للحفظ اسبوع كامل اية لا عليك ... كنت عندما اقوم بتعليمهم اقرر لهم باليوم آية او ايتين و اذا الآيات قصيرة لا أزيد عن خمس آيات...

-        خلال سنة واحده حفظت معهن الجزء الأول من سورة البقرة ولله الحمد حفظ متقن وهن كبار بالسن وهذا اعتبره إنجاز عظيم وهذه السنة حفظنا سورة ق وسورة الذاريات والآن بسورة يس

-        أما بالنسبة للشباب نحب أيضا العجلة أهم شي تنظيم الوقت

-        وعدم الإخلال بالخطة التي مشيت عليها.

-        التهيئة النفسية التامة

-        وشحن الجسم بالطاقة..

-         ما طريقتك في المراجعة؟

-        أثناء تعليمي اعتبره مراجعة للحفظ التشغيل المستمرللآيات..

-        في الأسبوع استمر على سورة أو مدة أسبوعين .

-        أيضا أخصص لي ورد يومي هذا يساعدني للمراجعة.

-        هل لك ورد معين من القرآن الكريم مستمرة عليه؟

-        نعم قد يظن البعض عندما يقرأ وردي القليل إنني مهملة أو لا يعتبر ورد..

-        باليوم أحيانا أربع صفحات أو ست...أتعلمون السر أريد أن أقرأ بتأني حتى أرتشف القرآن، أريد أن أشعر بالقرآن وهو في دمي ...لا أريد أن أبدأ بصفحة جديدة وأنا لم أتأمل السابقة ولم أذرف قطرات من الدموع من ابداع الخالق في خلقه ولطفه سبحان الله

-        هذه الصفحات البسيطة تسوقني إلى راحة عجيبة وطمأنينة ترافقني طوال يومي...

-        موقف صعب واجهتيه في طريقك للحفظ؟

-        عندما ابتليت بمرض الحصى والآم الصدر والمفاصل وألم القلب والأكثر ألم الكلى تقتلني ولكن الحمدلله الله عافاني منها... .

-        موقف مفرح مررتي به في طريقك للحفظ؟

-        عندما بلغت الجزء 15  لأنني تمكنت بعد جهد حفظ  السور الكبيرة التي كنت أشعر بالقلق منها ...وأيضا عندما قال لي الدكتور إنك لا تشتكين من شيء كنت فرحة يعني ما راح أحس بألم الكلى ....

 

 

- ماذا يمثل لك القرآن الكريم؟

-        حياتي...وصديقي...إلهامي..راحتي ...سعادتي ...محقق ما أريد ..صلة تواصلي مع الله ...وهو المعلم الذي يقوي إيماني كل يوم ...وسبب في تسميتي المتحدثة بالقران ...

-         نصيحة تقدميها لغيرك من النساء؟

-        نصيحة أضعها بين يديك أنتي قارئة كلماتي ولا أخص بها أحد سواك أريد أن أخاطب عقلك فقط...أيها العقل الرائع أنت قادرعلى الحفظ وعلى التثبيت ...أيها العقل إنك خلقت لغاية وغايتك الأسمى حفظ القرآن ...أختي وأخيتي وصاحبتي في القرآن ورفيقتي في الجنة إن شاء الله إياك ثم إياك أن تجعلي أو ترسمين أعذار مرضك..دراستك ...وظيفتك...أسرتك...لا تكتمل إلا بالقرآن

-        حافظة معي أكثر واحدة لديها تثبيت أتعلمين كيف ؟ بالاستماع لا ترى كثيرا مجرد أن أكررلها الآية تحفظها بسرعة، أتعلمين لما لديها قناعة تامة في قدراتها كانت متيقنة من إن الله تعالى سوف يعينها ويسهل لها طريق حفظها..

-        أختي لا تتذمري عندما تشعرين إنك لم تحفظي على النحو الذي تريدين تبسمي لأنك حفظتي وغدا سوف تتحسن ذاكرتك وتحفظين أفضل عما سبق انظري لنفسك نظرة إيجابية..

 

 مسك الختام..

قال تعالى:" إن الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سرا وعلانية يرجون تجارة لن تبور ليوفيهم أجورهم ويزيدهم من فضله إنه غفور شكور".

الحياة مع القرآن الكريم أمن وأمان ، روح وحياة، أنس وسعادة..

فحياتنا بالقرآن الكريم أحلى وأرقى..

شكرا من القلب لضيفتنا الكريمة الحافظة الرائعة الأخت الرائعة صبرية الرحبية..

رفع الله مقامك ورزقك سعادة الدارين وجعلك من العاملين بالقرآن الكريم.

 

تم اللقاء بتاريخ  3 شعبان 1438هـ الموافق30إبريل 2017 مـ

مع تحيات أختكم: دعـاء الخير .

وإلى أمل آخر يتجدد مع ضيفة أخرى بإذن الله تعالى .

 

 

 

  أخــر المضاف
أتممت حفظ القرآن الكريم بتوفيق من الله تعالى ، احفظ من القرآن وفق المقررلي من الحفظ مثلا في المرحلة التأسيسية ست صفحات والمرحلة الثانية عشر صفحات والمرحلة الثالثة عشرين صفحة وهكذا أتممت الحفظ وفق المقرر لي في كل مرحلة . .. التفاصيل
مع القرآن الكريم وجدت الراحة والطمأنينة والتوفيق والحمدلله رب العالمين. - أحس براحة وسعادة لأني قريبة من القرآن الكريم - مع القرآن الكريم وجدت البركة في الوقت - مع القرآن الكريم وجدت قوة الذاكرة وتنشيطها. .. التفاصيل
رحلتي مع القران بدأت عندما كنت بصف الثاني عشر ..حيث كنت أحفظ سورة البقرة وآل عمران وجزء عم وبعض السور المتفرقة ..كانت مرحلة بين مد وجزر تارة اندفق بقوة وتارة تراني اكسل دون أي اهتمام ..كنت أتذمر وأشعر بالضجر من هذا الحال أريد الاستقرار مع القرآن ولكن البيئة التي أعيش فيها أشعر أنها شكلت عائق بين صر .. التفاصيل
- بركات القرآن الكريم لا تعد ولا تحصى، يكفي أن الله يحفظك بحفظك للقرآن ، غير الأشياء المادية والأهم الأشياء المعنوية ، وتسخير لك حتى الجمادات ، سبحان الله إنه لقرآن كريم. .. التفاصيل
- والله رحلتي في حفظ القرآن الكريم كانت بالنسبة لي من أحلى وأجمل الرحلات التي عرفتها في حياتي لأني كنت مع أعز وأحسن صديق ألا وهو القرآن الكريم الكتاب الطاهر استغرقت مدة حفظه ما يقارب أقل من سنة طبعا وفق المراحل المقررة لي . .. التفاصيل